الولايات المتحدة تخفف من موقفها إتجاه Huawei، وتسمح بالتعاون على معايير 5G

Huawei 5G

المعركة التجارية بين الولايات المتحدة الأمريكية وشركة Huawei إتخذت إتجاهًا غير متوقع بعد أن أعلنت وزارة التجارة الأمريكية أنها ستسمح ببعض التعاون ما بين شركة Huawei والشركات الأمريكية.

على الرغم من أن Huawei ستظل في القائمة السوداء للحكومة الأمريكية، فإن هذا التعديل الجديد سيسمح الآن للشركات الأمريكية بتقديم التقنيات الأمريكية لشركات الإتصالات الكبرى في الصين دون الحاجة إلى ترخيص إذا كان ذلك لغرض تطوير شبكات الجيل الخامس 5G.

أشار إعلان وزارة التجارة الأمريكية إلى أن هذا التعديل يهدف إلى ضمان أنه بينما تظل Huawei في القائمة السوداء، فإنه ” لن يتم منع الشركات الأمريكية من المساهمة في تطوير المعايير المهمة على الرغم من مشاركة Huawei الواسعة في منظمات تطوير المعايير “.

قال Wilbur Ross من وزارة التجارة الأمريكية أن ” الولايات المتحدة الأمريكية لن تتخلى عن ريادة الإبتكار العالمي. يعترف هذا الإجراء بأهمية تسخير البراعة الأمريكية في تعزيز وحماية أمننا الإقتصادي والوطني “.

كشف المحللون أن كبار موردي البنيات التحتية للإتصالات الحاليين ليسوا من الولايات المتحدة الأمريكية، وهم Huawei من الصين، وشركة Ericsson من السويد، وشركة Nokia من فنلندا. وقال المحلل Sue Rudd من مؤسسة Strategy Analytics المتخصصة في بحوث السوق أن هذه الشركات الثلاث قدمت مساهمات أكثر أهمية لمعايير 5G من الشركات الأخرى.

 

للأمانة منقول عن موقع الكتروني
.electrony

Source link

الڤرمــة مـراد

الڤرمــة مـراد

إبن منطقة بني سنوس متحصل على شهادة الماستر في الاتصالات السلكية واللاسلكية من جامعة تلمسان, وشهادات CCNA من اكاديمية CISCO مهتم بعالم التكنولوجيا و التقنيات الجديدة و الآمن المعلوماتي صاحب موقع https://summarynetworks.com والمشرف التقني على موقع https://benisnous.com

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: