شجرة المعرفة: الأحاديث الشريفة و الأسماء الحسنى


(الموقع غير مسؤول عن محتوى هذه الإعلانات، يرجى إعلامنا في حال وجود إعلانات مسيئة)

فكرة تحفيزية سهلة التطبيق لتحفيظ الأحاديث الشريفة و الأسماء الحسنى للأطفال موضوع متجدد بالأحاديث و الأسماء مع شرحها

بسم الله الرحمن الرحيم

ربع ساعة فقط مع الاطفال في المنزل.. نحفظ فيها حديثاً من أحاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم… و نشرح باختصار اسماً واحداً من أسماء الله الحسنى.. لا تحتاجون تحضيرات مسبقة… و لا انتظار مواعيد محددة… و تناسب حالة الملل التي يشعر بها الاطفال في المنزل خلال العطلة لأنها تعتمد على الاضافة البسيطة كل يوم.. فتمضي الايام و قد اكتسب الطفل مخزوناً كبيراً من المعرفة ان شاء الله…

سأقوم بشرح الفكرة من حيث المبدأ و يمكن لكم تنفيذها بالطريقة المناسبة لكم:

قمت برسم شجرة على أطباق من الكرتون الأسود وقصها ثم لصقها على الجدار … و طلبت من الأطفال قص أشكال من الأوراق و الورود
وهذه كانت كل التحضيرات …

أما عن شكل الجلسة :

  •  اخبرت الاطفال اننا سنجلس لمدة ربع ساعة نحفظ فيها حديثاً شريفاً و اخترت وقتاً لا يكون فيه الاطفال متعبين او جائعين او منهمكين بلعبة ما
  • وزعت عليهم قطعة حلوى ( سكرة – بونبوناية 😅) اخبرتهم انها ضيافة مجلس الحديث ( تعمدت ان تكون قبل جلوسهم لا بعده فهي ليست مكافأة وانما لتهيئة جو جميل)
  • وضعت لكل واحد نقطة من عطر خاص على يديه ( حتى يتميز برائحته الجميلة لحضوره المجلس😉)
  • رددت الحديث وردد الاطفال خلفي.. سألتهم ماذا برأيهم المقصود من الحديث و تناقشنا لمدة دقيقتين…
  • ثم تحدثنا عن اسم من أسماء الله عز وجل… 
  • سجلت الحديث و الاسم على اوراق قام الاطفال بقصها مسبقاً… الصقنا الاوراق على الشجرة….
  •  ليس بالضرورة ان تكون الجلسة يومية فربما نقوم بها يومآ و نتعايش مع معانيها في اليوم التالي… 
  • يفرح الاطفال عندما نطلب منهم ترداد ما حفظوه امام الاب و الاهل ….
  • كلفت ابنتي الكبرى بواجبات إضافية مثل البحث عن حياة راوي الحديث أو عن التفكير في تطبيقات أخرى للحديث أو تحفيظه لأختها الصغرى وهكذا

سأثبت في هذا الموضوع جميع الأحاديث و الأسماء التي عرضتها على أطفالي في هذه الجلسات .. آملة أن تنفع أطفالكم … و أن ترسلوا لنا تطبيقاتكم ..

وسيكون الموضوع متجدداً يضاف له الجديد إن شاء الله …

اليوم الأول:

الحديث: عَنْ أبي هُريْرة عَبْدِ الرَّحْمن بْنِ صخْرٍ  قَالَ: قالَ رَسُولُ اللهِ ﷺ: إِنَّ الله لا يَنْظُرُ إِلى أَجْسامِكْم، وَلا إِلى صُوَرِكُمْ، وَلَكِنْ يَنْظُرُ إِلَى قُلُوبِكُمْ ” رواه مسلم

القلب هو محل نظر الرب.. لأن فيه ينوي الإنسان ويخطط لكل أعماله قبل القيام بها … قد نجد إنساناً يقوم بالكثير من الأعمال الحسنة الصالحة من صيام و صدقات و غيرها لكنه ينوي بها أن يمدحه الناس ويقولو عنه أنه شخص صالح .. وقد نجد إنساناً لا نهتم لعمله و لا لشكله .. قد يكون قبيحاً أو عنده مشاكل صحية … فيبتعد الناس عنه ولا يلتفتون إليه لكن بينه و بين الله عبادات كثيرة و إخلاص و رغبة في مرضاة الله فيحبه الله و يرضى عنه .. لهذا ميزان الله تعالى الذي يزن به عباده هو الميزان الصحيح … فالله لا يهتم لشكل الإنسان وجماله … بل لقلبه و أعماله وإنجازاته

الاسم: اسم الله عز و جل

وهو اسم ذات الله .. الاسم الجامع لكل صفات الله تعالى و أوصافه .. وهو الاسم الذي يدخل الانسان به الاسلام بأن يشهد ان لا إله إلا الله… و أن محمداً رسول الله…

اليوم الثاني:

الحديث: عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ رَسُولِ الله صلى الله عليه وسلم فِيمَا يَرْوِي عَنْ رَبِّهِ تَبَارَكَ وَتَعَالَى، قَالَ: “إِنَّ الله كَتَبَ الْحَسَنَاتِ وَالسَّيِّئَاتِ، ثُمَّ بَيَّنَ ذَلِكَ، فَمَنْ هَمَّ بِحَسَنَةٍ فَلَمْ يَعْمَلْهَا كَتَبَهَا الله عِنْدَهُ حَسَنَةً كَامِلَةً وَإِنْ هَمَّ بِهَا فَعَمِلَهَا كَتَبَهَا الله عَزَّ وَجَلَّ عِنْدَهُ عَشْرَ حسنات إِلَى سَبْعِمِائَةِ ضِعْفٍ إِلَى أَضْعَافٍ كَثِيرَةٍ. وَإِنْ هَمَّ بِسَيِّئَةٍ فَلَمْ يَعْمَلْهَا كَتَبَهَا الله عِنْدَهُ حَسَنَةً كَامِلَةً، وَإِنْ هَمَّ بِهَا فَعَمِلَهَا، كَتَبَهَا الله سَيِّئَةً وَاحِدَةً” أخرجه مسلم

هذا الحديث من أجمل الأحاديث التي تدل على كرم الله تعالى و رحمته بنا … فالله عز وجل يعلمنا كيف يحسب لنا حسناتنا و سيئاتنا ..

فإذا عزم واحد منا على القيام بعمل صالح .. مثل أن يستيقظ ليلاً ليصلي ركعتي قيام الليل .. ولكن أخذه النوم فلم يستطع .. أو نوى أن يبني مسجداً عندما يكبر و لكن لم يحصل معه المال الكافي … فإن الله عندما يرى منه صدق هذه النية بحيث إذا حصلت أسبابها قام بها .. فإنه يكتب له أجرها كاملاً !!

وإذا اكتملت له الأسباب فقام فعلأً بهذا العمل ضاعف له الله تعالى أجر عمله إلى سبعمائة ضعف و أكثر ..

وإذا عزم واحد على القيام بمعصية لا ترضي الله عز وجل .. مثل أن يذهب لشراء سيجارة ليدخن مثلاً .. أو أن يسرق غرضاً من زميله .. فإذا تذكر رقابة الله له و أنه مطلع على أفعاله فلم يقم بهذا العمل السيء أثابه الله على ذلك بأن يكتب له حسنة !!

وإن نفذ ما خطط له و قام بهذه المعصية .. كتبها الله له سيئة واحدة فقط .. وفي القرآن يعلمنا الله أنه إذا تاب الإنسان من ذنوبه و التزم الأعمال الصالحة فإن ذنوبه السابقة تتحول لحسنات!

فهل هناك أكرم من هذه المعاملة بالفضل و اللطف و الرحمة .. فلا ييأس الإنسان من رحمة الله وكرمه … الحمد لله

 

الاسم:  الله الرحمن الرحيم

الله تعالى عظيم الرحمة بعباده لا ينسى من رحمته أحداً و لا يهمل أحداً .. فهو الرحمن أي كثير الرحمة و دائم الرحمة لكل المخلوقات وفي كل الأوقات .. و هو الرحيم الذي يشمل برحمته عباده المؤمنين في الدنيا و الآخرة ..

استعرضنا صوراً من رحمة الله عز و جل و الأمثلة على ذلك كثيرة .. و أوردنا بعض الأحاديث التي تصف رحمة الله عز و جل …

يتبع ….

شروط استخدام مواد المدونة :

  • يمكن لك تحميل ما شئت من المواد مجاناً
  • يمكن طباعة المواد بأي أعداد و كميات و توزيعها و نشرها
  • يمكن قراءة ونسخ المواضيع ونقلها لكن بشرط ذكر المصدر
  • لا يمكن لك نسخ أي من المواضيع و نشرها بدون وضع رابط الموضوع الأصلي من المدونة
  • لا يمكن رفع أي مواد من المدونة على مواقع تحميل أخرى شخصية أو تجارية أو وسائل تواصل اجتماعي المشاركة تكون فقط باستخدام المصدر الأصلي الذي هو المدونة
  • لا يمكن طباعة أي من مواد رياض الجنة بغرض بيعها أو استخدامها بأي نشاط تجاري
  • لا يمكن إجراء تعديلات جزئية أو كلية على مواد و مطبوعات رياض الجنة قبل أو بعد الطباعة
  • لا يمكن إزالة شعار و رابط الموقع من على المواد المنشورة
  • إن كانت لديك أي استفسارات يمكنك دائماً التواصل معنا عبر الموقع أو الإيميل :
    [email protected]
    أو الواتساب : 00201100214031

 


للأمانة :منقول عن موقع رياض الجنة

Source link

الڤرمــة مـراد

الڤرمــة مـراد

إبن منطقة بني سنوس متحصل على شهادة الماستر في الاتصالات السلكية واللاسلكية من جامعة تلمسان, وشهادات CCNA من اكاديمية CISCO مهتم بعالم التكنولوجيا و التقنيات الجديدة و الآمن المعلوماتي صاحب موقع https://summarynetworks.com والمشرف التقني على موقع https://benisnous.com

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: